مدمرة صينية تصنف الأقوى في العالم تجري مناورات قرب اليابان

مدمرة صينية تصنف الأقوى في العالم تجري مناورات قرب اليابان

بغداد - العالم الجديد

أفادت مصادر إعلامية متخصصة بالشأن العسكري بقيام الجيش الصيني بنشر إحدى أقوى البارجات العسكرية لديه في البحر الشرقي، أو ما يطلق عليه اسم "بحر اليابان".   وأشارت المصادر إلى أن البارجة التي تم نشرها تحمل اسم "Lhasa"، وتم تشغليها لأول مرة في مارس/ آذار من العام الماضي 2021، و
...

أفادت مصادر إعلامية متخصصة بالشأن العسكري بقيام الجيش الصيني بنشر إحدى أقوى البارجات العسكرية لديه في البحر الشرقي، أو ما يطلق عليه اسم "بحر اليابان".

 

وأشارت المصادر إلى أن البارجة التي تم نشرها تحمل اسم "Lhasa"، وتم تشغليها لأول مرة في مارس/ آذار من العام الماضي 2021، وهي ثاني أكبر سفينة من فئة "005".

 

وتجري البارجة لأول مرة مناوراتها في البحر البعيد، وهي واحدة من 8 سفن تم إطلاقها، بحسب "ميلتاري واتش".

 

وبحسب المجلة تعتبر السفن من فئة "055"، من أكفأ السفن القتالية العاملة على سطح البحر في العالم.

 

وبحسب تقرير صادر عن معهد الأبحاث البريطاني "IISS" فإن السفينة تمثل "خطوة نحو تغيير قدرات الجيش الصيني البحرية للقيام بمهمات بعيدة المدى، وقد تكون السفينة هي المقاتلة السطحية (سطح البحر) متعدد الأدوار الأكثر قدرة في البحر في الوقت الحالي".

 

ونوهت المجلة إلى أن السفينة تزيح حوالي 12 إلى 13 ألف طن، وتمتلك 112 خلية إطلاق صواريخ رأسية.

 

وتستخدم السفينة أنظمة رادار مزدوجة النطاق مماثلة لتلك الموجودة لدى البارجات الأمريكية وتمتلك قدرة فائقة لاستخدام الصواريخ طويلة المدى منها صواريخ باليستية تفوق سرعتها سرعة الصوت.

أخبار ذات صلة