موقوفون بقضية انفجار مرفأ بيروت يعلنون إضرابا مفتوحا عن الطعام

موقوفون بقضية انفجار مرفأ بيروت يعلنون إضرابا مفتوحا عن الطعام

بغداد - العالم الجديد

أعلن عدد من المعتقلين في قضية انفجار مرفأ بيروت، اليوم الاثنين، بدء إضراب مفتوح عن الطعام إلى حين إطلاق سراحهم.   وقد أبلغ المعتقلون آمري السجون أنهم "يفضلون الموت بكرامتهم أفضل من الظلم الذي يطالهم والاستنكاف عن الحق وعدم تعيين محقق عدلي يخلي سبيلهم لأسباب يجهلونها".   وأكدو
...

أعلن عدد من المعتقلين في قضية انفجار مرفأ بيروت، اليوم الاثنين، بدء إضراب مفتوح عن الطعام إلى حين إطلاق سراحهم.

 

وقد أبلغ المعتقلون آمري السجون أنهم "يفضلون الموت بكرامتهم أفضل من الظلم الذي يطالهم والاستنكاف عن الحق وعدم تعيين محقق عدلي يخلي سبيلهم لأسباب يجهلونها".

 

وأكدوا عزمهم الاستمرار بالإضراب المفتوح عن الطعام "حتى لو كلفهم حياتهم لأن لا شيء يخسرونه تجاه هذا الكم من اللامبالاة والتقاعس"، محملين القضاة المعنيين مسؤولية تدهور صحتهم وما سينجم عن هذه الحركة الاحتجاجية.

 

وكان الموقوف سامي حسين هو اول من بدأ إضرابا عن الطعام، وقد انضم إليه عبد الحفيظ القيسي، وسليم شبلي، وميشال نحول، ومحمد العوف، ومصطفى سليم فروخ، وسامر رعد، وشفيق مرعي وهم يعانون من أمراض مزمنة في القلب وفقدان نظر وغيرها.

 

يذكر أن المعتقلين موزعون بين سجن الشرطة العسكرية الريحانية وأمن الدولة والمقر العام لقوى الأمن. وتفيد المعلومات عن خطوات تصعيدية يتم التحضير لها من قبل أهالي الموقوفين في حال أصر رئيس مجلس القضاء الاعلى عرقلة التصويت غدا لانتخاب قاض رديف للنظر في ملف الموقوفين في قضية المرفأ.

أخبار ذات صلة