قضاء بأفقر محافظة عراقية: ننفذ مشاريع بـ10 مليارات دينار أبرزها الماء

قضاء بأفقر محافظة عراقية: ننفذ مشاريع بـ10 مليارات دينار أبرزها الماء

المثنى – العالم الجديد

أعلنت الإدارة المحلية بقضاء السوير في محافظة المثنى، اليوم الأربعاء، عن وجود مشاريع عدة في المحافظة قيد التنفيذ تبلغ قيمتها 10 مليارات دينار.   وقال القائممقام، فيصل ريكان في حديث لـ"العالم الجديد"، ان "التعداد السكاني لقضاء السوير التابع لمحافظة المثنى يؤكد وجود ما بين 50- 60
...

أعلنت الإدارة المحلية بقضاء السوير في محافظة المثنى، اليوم الأربعاء، عن وجود مشاريع عدة في المحافظة قيد التنفيذ تبلغ قيمتها 10 مليارات دينار.

 

وقال القائممقام، فيصل ريكان في حديث لـ"العالم الجديد"، ان "التعداد السكاني لقضاء السوير التابع لمحافظة المثنى يؤكد وجود ما بين 50- 60 الف نسمة، وهناك العديد من المشاريع التي تسعى الادارة لاكمالها خلال الفترة المقبلة، بعد التوقف بسبب جائحة كورونا".

 

وأضاف أن "المشاريع التي نسعى لإكمالها هي في قطاعات المدارس والبلدية والماء والطرق والصحة"، مبينا أن "هناك مساعي لانشاء مستشفى كبير في القضاء، كأول مشفى يبنى فيه، وفي النواحي التابعة له، بدلا من المراكز الصحية".

 

وأوضح، أن "قضاء السوير كان يملك مجمعين للماء قبل 2003 وهي عبارة عن خزانات فقط، اما اليوم فقد بات يملك 10 مجمعات مائية، ناهيك عن مجمعين اخريين لازالا في طور الانشاء، أي أن القضاء سيمتلك 12 مجمعا مائيا من شأنها القضاء على شحة المياه".

 

وبين أن "التكلفة المالية للمشاريع المنتظر إكمالها تبلغ قرابة الـ10 مليارات دينار (نحو 8 ملايين دولار)".

 

وتعاني اغلب الأقضية والنواحي في المحافظات الجنوبية من وضع سيئ في البنى التحتية، وما زالت لغاية اليوم لا تمتلك مستشفيات خاصة بها واغلب المرضى يتجهون للمستشفيات في مراكز المحافظات، فضلا عن انتشار المدارس الطينية او الكرفانات، التي غالبا ما تتعرض للغرق خلال فصل الشتاء.

وتصدرت محافظة المثنى (280 كلم جنوب بغداد) محافظات العراق بنسبة الفقر، إذ بلغت نسبة الفقر في المحافظة 52 بالمائة، وهي تعد ثاني اكبر محافظة من ناحية المساحة.

أخبار ذات صلة