رفضا للجواز الصحي.. فرنسيون "يرجمون" نائب ماكرون أمام منزله

رفضا للجواز الصحي.. فرنسيون "يرجمون" نائب ماكرون أمام منزله

بغداد - العالم الجديد

تعرض ستيفان كليرو، نائب رئيس الحزب الفرنسي الحاكم، إيمانويل ماكرون، للاعتداء من قبل متظاهرين رافضين لفرض جوازات التلقيح ضد فيروس كورونا.   وقال كليرو، اليوم الاثنين، إنه سيتقدم بشكوى ضد المهاجمين، خاصة أن التهديدات بالقتل تصله يوميا عبر البريد الالكتروني، مشيرا إلى ضرورة وضع حد لهذه المسألة ا
...

تعرض ستيفان كليرو، نائب رئيس الحزب الفرنسي الحاكم، إيمانويل ماكرون، للاعتداء من قبل متظاهرين رافضين لفرض جوازات التلقيح ضد فيروس كورونا.

 

وقال كليرو، اليوم الاثنين، إنه سيتقدم بشكوى ضد المهاجمين، خاصة أن التهديدات بالقتل تصله يوميا عبر البريد الالكتروني، مشيرا إلى ضرورة وضع حد لهذه المسألة الشائكة.

 

وأضاف أنه كان ينتظر المتظاهرين الذين سيمرون من أمام منزله في مقاطعة سان بيير وميكلون حتى يتمكن من الحديث معهم.

 

وتابع "كانت هناك سيارة محملة بالأعشاب البحرية وبدأ المتظاهرون يرمونها في وجهي. بدا الأمر وكأنه رجم. جاءت زوجتي لتنضم إلي على الدرجات الأمامية للمنزل.. كانت هناك حصاة طولها خمسة سنتيمترات مرت قرب وجهنا".

 

وفي وقت سابق، أمس الأحد، نددت وزيرة شؤون البحار الفرنسية، أنيك جيراردين، بالهجوم هذا، مؤكدة أن كليرو "تلقى العديد من المقذوفات بعنف على وجهه، وأعقب ذلك إلقاء حجارة نحوه"، في حين قدر وزير الأقاليم ما وراء البحار سيباستيان ليكورنو أنه كان من الممكن أن "يعدم المتظاهرون كليرو خارج نطاق القانون أمام منزل عائلته".

أخبار ذات صلة