طبيب عربي مقيم في فرنسا يقود سيارته دون رخصة طيلة 31 عاما

طبيب عربي مقيم في فرنسا يقود سيارته دون رخصة طيلة 31 عاما

بغداد - العالم الجديد

في حادثة نادرة، تمكن طبيب جزائري مقيم في فرنسا من قيادة سيارته لمدة 31 سنة دون رخصة قيادة.   وأفادت إذاعة "فرانس بلو" الفرنسية، بأن طبيب الأشعة الجزائري مقيم في منطقة تولوز منذ عام 1990، ويوم الخميس 30 ديسمبر/كانون الأول، كان من المقرر أن يلتقي بابنته في مدينة بازل السويسرية، برفقة
...

في حادثة نادرة، تمكن طبيب جزائري مقيم في فرنسا من قيادة سيارته لمدة 31 سنة دون رخصة قيادة.

 

وأفادت إذاعة "فرانس بلو" الفرنسية، بأن طبيب الأشعة الجزائري مقيم في منطقة تولوز منذ عام 1990، ويوم الخميس 30 ديسمبر/كانون الأول، كان من المقرر أن يلتقي بابنته في مدينة بازل السويسرية، برفقة زوجته على متن سيارته المرسيدس.

 

كان كل شيء يسير على ما يرام، حتى تدخل عناصر الدرك من أجل عملية تفتيش عادية وبسيطة على الطريق، غير أن دهشتهم كانت كبيرة حين قدم السائق وثيقة تسجيل سيارته، معترفا أنه لا يملك رخصة القيادة منذ 31 عامًا.

 

وقالت التقارير الإخبارية إن السبب يعود إلى كون الطبيب وصل إلى فرنسا عام 1990 برخصة قيادة جزائرية، ووفقًا لما تنص عليه القوانين، كان عليه تحويل أوراقه في غضون سنة، وهو أمر لم يفعله في الوقت المحدد، مضيفة أنه في عام 2008، قرر اجتياز رخصة قيادة جديدة في فرنسا لكنه فشل، فاستمر في القيادة من دونها.

 

هذا وفرضت السلطات الفرنسية عليه غرامة مالية تقدر بـ 500 يورو، كما اضطر إلى استئجار سيارة كي يصل إلى سويسرا وأيضا تأجير سائق لاستلام سيارته المتوقفة في مدينة فيري.

أخبار ذات صلة