توسعة الضفة الموازية لكورنيش شط العرب وزيادة مساحتها

توسعة الضفة الموازية لكورنيش شط العرب وزيادة مساحتها

بغداد - العالم الجديد

استحصلت الشركة المنفذة لمشروع كورنيش شط العرب موافقة رسمية من محافظ البصرة لغرض توسعة الضفة الموازية للكورنيش وزيادة مساحتها.   وقال مدير الشركة رحيم البزوني في تصريح تابعته "العالم الجديد", إن أعمال التوسعة التي أضيفت مؤخراً لم تكن ضمن العقد المبرم مع الحكومة المحلية وأضيفت مؤخراً
...

استحصلت الشركة المنفذة لمشروع كورنيش شط العرب موافقة رسمية من محافظ البصرة لغرض توسعة الضفة الموازية للكورنيش وزيادة مساحتها.

 

وقال مدير الشركة رحيم البزوني في تصريح تابعته "العالم الجديد", إن أعمال التوسعة التي أضيفت مؤخراً لم تكن ضمن العقد المبرم مع الحكومة المحلية وأضيفت مؤخراً بموافقة خطية من قبل محافظ البصرة أسعد العيداني وتمت المباشرة بدفن الشط بالأحجار وإزالة كافة التعارضات لإكمال أعمال التوسعة والتي ستكون بالمجمل 11 مترا.

 

وبين أن نسبة الأعمال المنجزة بشبكة الماء بلغت 70% والمجاري الثقيلة 50% وستتم المباشرة بشبكة تصريف مياه الأمطار.

 

وأشار البزوني إلى أن نسبة الانجاز بلغت 5% غير شاملة للإضافات الجديدة التي تم العمل بها مؤخرا حيث تمت المباشرة بها دون أن تكتمل أعمال المصادقة وبدأت الشركة بالتنفيذ بناء على موافقة المحافظ، موضحاً أن نسبة العمل مع ما أضيف من أعمال وتوسعة جديدة تجاوزت الـ 20% وهي تفوق ما مخطط له.

 

وفيما يتعلق ببقاء بعض مقرات وزارة النقل ومركز علوم البحار التابع لجامعة البصرة بين البزوني إن إدارة مركز علوم البحار متعاونة جداً وباشرت بإزالة الكرفانات الخاصة بها وتستعد لنقل اليخت الرئاسي من مقره ولكن باقي الجهات غير متعاونة بإزالة مقراتها.

 

ونوه البزوني إلى أن العقد يقر بإزالة كافة التعارضات بما فيها مقرات وزارة النقل والمطاعم كافة بدون استثناء وهناك توجيه مباشر من قبل المحافظ إلى لجنة إزالة التجاوزات وتم تبليغهم لأكثر من مرة بضرورة إزالة مقراتهم.

 

وأكد استمرار العمل بوتيرة عالية دون أي توقف وسيتم التحول إلى الجزء الآخر من الكورنيش بعد تحقيق نسب متقدمة من العمل وانجاز المشروع قبيل انطلاق بطولة خليجي 25.